مشروع توفير طاقة نظيفة لمدن البحر المتوسط ينظم ورشة عمل لتدريب المٌدربين من ممثلي المدن والتجمعات العمرانية الجديدة في مصر

 
 
 
 

عقد المشروع ورشة عمل لتدريب المٌدربين في الثالث والرابع من ديسمبر 2017 في القاهرة – مصر، تحت عنوان "الخطوات التقنية لإعداد خطة عمل المناخ والطاقة المستدامة".

تم اعداد هذه الورشة خصيصا لمندوبي وممثلي المدن التي تديرها هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة ووزارة الإسكان وكذلك شارك ممثلون عن الهيئة المصرية للطاقة الجديدة والمتجددة ووزارة الكهرباء والطاقة المتجددة. 

وشكل المتدربون مجموعة من ممثلي المدن والتجمعات العمرانية الجديدة التي يتجاوز عدد سكانها 5 مليون نسمة إضافة لأكثر من مليون ونصف زائر يوميا مثل مدينة 6 اكتوبر، وهو ما يصل بمجموع سكان تلك المدن إلى حوالي 10 مليون نسمة بما في ذلك العاصمة الإدارية الجديدة. 

قام ممثل عن رئيس هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة بإلقاء الكلمة الإفتتاحية لورشة العمل وعبر خلالها عن مساندته الكاملة لمشروع توفير طاقة نظيفة لمدن البحر المتوسط. 

استمر التدريب لمدة يومين كاملين واشتمل على المكونات التالية: اعداد خطة عمل المناخ والطاقة المستدامة (إعداد ملخصات الخطط والاجراءات والمشروعات ذات الأولوية)، تأسيس مهنجية اعداد المسوحات الأساسية للإنبعاثات، عرض وتقديم ميثاق رؤساء المحليات والمدن وأهدافه، شرح افكار واجراءات زيادة الوعي والتواصل ومستويات ونطاقات التدخل لتحقيق الأهداف المرجوة، الرؤى، الرسائل والأدوات، عرض مصادر التمويل المحتملة للإستثمار في الاجراءات ذات الأولية و كذلك عرض بعض النقاط الأخرى حول تقرير التوصيات الوطنية الذي تم اعداده لجمهورية مصر العربية. 

الهدف الرئيسي لورشة العمل كان تقديم وعرض خطط عمل المناخ والطاقة المستدامة وعرض محتويات الخطة ومنهجيتها للمشاركين في الورشة بما في ذلك بعض الخبرات التنفيذية للمحافظتين المصريتين المنضمتين للمشروع وهما محافظتي الأقصر والبحر الأحمر، اللتان قامتا بالفعل بإعداد خطط عمل المناخ والطاقة المستدامة. 

بالإضافة إلى ورشة العمل كان هناك بعض التطبيقات العملية والمناقشات التقنية وكذلك العديد من الأسئلة التي تم طرحها والإجابة عليها في اطار تفاعلي انتهى بمجموعة من التوصيات العامة وبعض السيناريوهات المحتملة للإجراءات المستقبلية. 

وأظهر المشاركون التزامهم الشديد وأعربوا عن رغبتهم في الحصول على الدعم اللازم لإعداد خطط عمل المناخ والطاقة المستدامة لمدنهم وبلدياتهم وهو ما استجاب له فريق عمل المشروع ووعد بمتابعة القيام بالخطوات اللازمة لتوفير الدعم والمساندة.

وانتهت ورشة العمل بكلمة ختامية من السيد محمد الجمال مستشار وزارة الخارجية المصرية (باعتباره نقطة اتصال المشروع) حيث أعرب عن دعمه الكامل للإجراءت الحالية والمستقبلية للمشروع.

وبنهاية ورشة العلم قام فريق عمل المشروع بتسليم كل المشاركين شهادات حضور ورشة العمل.