يشارك مشروع توفير طاقة نظيفة لمدن البحر المتوسط في سلسلة من الأحداث خلال الدورة الثانية والعشرين لمؤتمر الأطراف بمراكش

في 7 نونبر سيعقد مشروع  CES-MEDحدثا موازيا في إطار قمة المناخ COP22 في مراكش في المنطقة الخضراء، وبالضبط داخل قاعة لوكوس بين الساعة الواحدة والثانية والنصف بعد الزوال، حيث سيتم التطرق إلى موضوع بناء القدرات. تهدف فعاليات هذا الحدث إلى عرض المساعدة والدعم المقدمين لثلاثة وعشرين مدينة من أجل إعدادها لخطط عمل الطاقة المستدامة (SEAPs)، كما من شأنها إبراز التعاون والشراكة مع السلطات الوطنية في إنشاء مجموعات التنسيق الوطنية (NCG) بالدول الثمانية التابعة لها.  (البرنامج)  
 

سيقدم السيد فتح الله واعلو عمدة مدينة الرباط، باعتبارها إحدى العواصم التي تقع جنوب البحر الأبيض المتوسط، رؤيتها حيال وضع أعمال تخص المناخ والطاقة المستدامة على المستوى المحلي. تُرتقب كذلك مشاركة وزارة الطاقة والمعادن والماء والبيئة إضافة إلى بعثة الاتحاد الأوروبي في المغرب.

في نفس اليوم (أي 7 نونبر) بين الخامسة بعد الزوال والثامنة مساء سيحضر فريق مشروع CES-MED مؤتمرا موضوعه دور البلديات المحلية في مكافحة تغير المناخ، تنظمه جهة بني ملال خنيفرة وجهة سوس ماسة، إضافة إلى بلديات الرباط، شفشاون، ووجدة. عنوان المؤتمر هو « ما هو دور الشراكة و التعاون في مساعدة الجماعات الترابية على مواجهة التغيرات المناخية؟ »(البرنامج)
 

كما سيشارك فريق المشروع وخبراء في الفعاليات الموازية المنظَّمة من طرف المفوضية الأوروبية خلال أيام الاتحاد الأوروبي للطاقة في إطار قمة المناخ COP22 بمراكش، المغرب.

سيستهل يوم 14 نونبر بعقد قمة مناخ للقادة المحليين والجهويين ب « لا بالموري » (La Palmeraie). ترتقب مشاركة فريق مشروع CES-MED في مؤتمر « ميثاق رؤساء المحليات والمدن للمناخ والطاقة شبكة عالمية » الذي تنظمه اللجنة الأوروبية للأقاليم بشراكة مع المفوضية الأوروبية والاتحاد من أجل المتوسط (UfM).  (البرنامج)
 

هدف هذا المؤتمر الرئيسي هو تقديم ميثاق رؤساء المحليات والمدن للمناخ والطاقة (CoM) باعتباره أكبر حركة حضرية عالمية هدفها الانتقال إلى وضعية كربون منخفض وتحسيس الفاعلين المتوسطيين (العُمَد والمستشارين ووكالات الطاقة وأصحاب المصالح وغيرهم) بتحديات التغير المناخي والانتقال الطاقي. سيشهد المؤتمر عروضا سيقدمها ممثلون سياسيون كبار وعُمَد وأصحاب مصالح آخرون فحواها ضرورة تكثيف المجهودات لتسريع الأعمال المتعلقة بالمناخ على المستويين المحلي والجهوي، إضافة إلى أهمية دور المدن والجهات في هذه العملية.

إنَّ مشاركة فريق مشروع CES-MED في حصة 14 نونبر حول ميثاق رؤساء المحليات والمدن للمناخ والطاقة (CoM) في المغرب و دول جنوب البحر الأبيض المتوسط ستسلط الضوء على دور الشراكات في الحوض المتوسطي وستؤكد على كون المشروع أول من جرَّب تطبيق نموذج الميثاق. أما سياسة الاتحاد الأوروبي للتقريب والمساعدة التقنية بالمنطقة، فسيقدمه السيد ميخاييل كولر (Michael Köhler) مدير مكلف بالجوار الجنوبي لدى المديرية العامة للجوار ومفاوضات التوسع (DG-NEAR) التابعة للمفوضية الاوروبية. سيعرض رئيس فريق مشروع CES-MED السيد نجيب أمين أعمال وإنجازات المشروع حتى الآن وسيقدم نظرة شاملة بخصوص الخبرة الاستراتيجية وأدوات التخطيط الطاقي التي سُلّمت لبلديات متوسطية جنوبية في إطار المشروع.

سيعقد في 15 نونبر على الساعة التاسعة صباحاً اجتماع ثانٍ للجنة التنمية الترابية المستدامة التابعة للجمعية الإقليمية والمحلية الأورومتوسطية (ARLEM). (البرنامج)
 

سيناقش المؤتمر المرتقب حول « الشراكة من أجل الطاقة المتجددة وسياسة التغير المناخي في المنطقة الأورومتوسطية » مواضيع تتطرق إلى الانتقال الطاقي وتدبير آثار التغير المناخي على المنطقة. يُرتقَب خلال الفعاليات أن تلقي السيدة حكيمة الحيطي وزيرة الطاقة والمعادن والماء والبيئة بالمغرب تصريحاً يتطرَّق لمدى تقدم إجراءات النجاعة الطاقية في البلاد، كما يُتوقَّع تصريح للسيد يوهانِس هان (Johannes Hahn) المفوَّض الأوروبي من أجل التوسع وسياسة الجوار الأوروبية.

سيشارك فريق مشروع CES-MED كذلك في فعاليات مؤتمر « الاتحاد الأوروبي في نشاط: تطبيق اتفاقية باريس في جنوب البحر الأبيض المتوسط » يوم 15 نونبر بين الثانية والنصف والرابعة بعد الزوال في جناح الاتحاد الأوروبي في المنطقة الزرقاء.  (البرنامج)
 

ستتم مناقشة وضع الاتحاد الأوروبي بعد قمة المناخ السابقة COP21 ومشاريع الاتحاد الأوروبي جنوب البحر الأبيض المتوسط من طرف المشاركين في المؤتمر. سيقدم السيد برناردو سالا (Bernardo Sala) رئيس فريق مشروع كليماساوث (ClimaSouth) الأنشطة التي يقدمها هذا المشروع. سيليه عرض حول مشروع CES-MED سيقدمه رئيس الفريق السيد نجيب أمين بالتحدث عن خبرة المشروع في تطوير أدوات تخطيط من أجل الطاقة المتجددة. كما سيقدم السيد ناصر همامي (رئيس فريق مشاريع العروض الحضرية المستدامة [SUDEP])  نظرة عامة حول مشاريع SUDEP والمنح المتاحة في سياق المبادرة.

سيحضر فريق مشروع CES-MED يوم 7 نونبر بين الخامسة بعد الزوال والثامنة والنصف مساءً الحدث الموازي لجهات بني ملال خنيفرة وسوس ماسة، إضافة إلى بلديات الرباط وشفشاون ووجدة. ستركز فعالياته على تجارب هذه البلديات حيال تنفيذ إجراءات لمحاربة تغير المناخ، وعلى خيارات للشراكة والتعاون على المستوى المحلي.
 

سيحضر فريق خبراء مشروع CES-MED عدداً من الفعاليات الجانبية الأخرى لقمة المناخ COP22 ويشارك فيها.

يوم 15 نونبر 2016

ستنظم الشبكة العربية للبيئة والتنمية ("رائد" – RAED)، وهي شركة جهوية لمنظمات غير حكومية تضم أكثر من 250 منظمة عضواً من البلدان العربية بشمال إِفريقيا وغرب آسيا، أربعة أنشطة موازية في المنطقة الخضراء. (البرنامج)

    • سيثم إطلاق إطار القطاع الخاص في مجال الطاقة المتجددة في دول جنوب وشرق المتوسط (SPREF) بين التاسعة والعاشرة والنصف صباحاً. (البرنامج)

    إن إطار القطاع الخاص في مجال الطاقة المتجددة في دول جنوب وشرق المتوسط (SPREF) مبادرة هدفها تشجيع الاستثمار الخاص في الطاقة المتجددة في المغرب وتونس ومصر والأردن (وإجمالا في منطقة جنوب وشرق المتوسط [SEMed] للبنك الأوروبي لإعادة البناء والتنمية [EBRD])، وذلك عبر مناقشة السياسة العامة وبتمويل من البنك الأوروبي لإعادة البناء والتنمية (مقداره المستهدف 250 مليون دولار أمريكي) مصحوبا ب 50 مليون دولار أمريكي من التمويل الميسَّر الشروط من صندوق التكنولوجيا النظيفة (CTF) و مرفق البيئة العالمي (GEF).

    فعاليات « الصوت المناخي للبحر الأبيض المتوسط » على الساعة الثالثة بعد الزوال في قاعة المحاضرات. (البرنامج

       يوم 16 نونبر 2016

      • سيشارك خبراء مشروع CES-MED كأعضاء لجنة خلال جلسة ميدكوب التي ستنعقد على الساعة الواحدة بعد الزوال في المنطقة الخضراء.